Media Center > Details
A- A A+

ضمن حملة عمانتل الرمضانية "الخير بوقتك يزيد " وزير الإعلام يدشن منصة عمانتل للتطوع بالوقت في حفل إفطار الإعلاميين السنوي

أقامت عمانتل، الشركة الرائدة في تقديم خدمات الإتصالات المتكاملة في السلطنة، حفل إفطارها السنوي للإعلاميين وذلك بمركز عُمان للمؤتمرات والمعارض بحضور معالي الدكتور عبد المنعم بن منصور الحسني- وزير الإعلام، وسعادة علي بن خلفان الجابري – وكيل وزارة الإعلام ، والفاضل / طلال بن سعيد المعمري الرئيس التنفيذي للشركة وعدد من كبار مسؤولي الشركة وممثلي شركاء عمانتل في مجال المسؤولية الإجتماعية.

وقد تجول معالي الدكتور/ عبد المنعم بن منصور الحسني وسعادة علي بن خلفان الجابري بصحبة الرئيس التنفيذي لعمانتل قبيل حفل الإفطار في المعرض المصور المصاحب لحفل الإفطار الذي يسلط الضوء على مبادرات المسؤولية المجتمعية التي نفذتها عمانتل خلال الفترة الماضية. و يهدف المعرض إلى التعريف بهذه المبادرات والشراكات التي عملت عمانتل على بنائها مع مختلف الجهات من مؤسسات حكومية وجمعيات أهلية ومؤسسات القطاع الخاص تعزيزاً لجهودها وتعظيماً للأثر الايجابي لهذه المبادرات على المجتمع.

يحمل حفل الإفطار شعار "الخير بوقتك يزيد " وهي الرسالة التي وجهتها عمانتل هذا العام من خلال حملتها الرمضانية للمجتمع والتي تركز على القيم التي تشكل جزءًا هامًا من قيم الشركة  وهي تسخير الوقت لخدمة المجتمع في رمضان للخير.

وقالت منى بنت ناصر المعمري مديرة الصحافة والإعلام بعمانتل عن حفل الإفطار:" تجتمع عمانتل سنويا في رمضان مع  الإعلاميين للتأكيد على العلاقة المميزة التي تربط عمانتل بالإعلام والصحفيين في السلطنة على المستويين العملي والشخصي، وهي العلاقة التي عملنا جميعاً على تعزيزها يوماً بعد يوم.  ونؤكد على الدور الكبير الذي تلعبه وسائل الإعلام والإعلاميين في نقل الصورة الصحيحة والمعلومة الموثوقة للمجتمع، مشيرة إلى حرص عمانتل على تعزيز علاقتها مع مختلف أطياف المجتمع الإعلامي."

وأضافت منى المعمري :" تأتي حملتنا الرمضانية هذا العام تحت شعار "الخير بوقتك يزيد" للتأكيد على التأثير الإيجابي الذي يمكن أن نحدثه كأفراد ومؤسسات في خدمة المجتمع، ونسعى عبر هذه الحملة إلى تشجيع أفراد المجتمع على مشاركتنا عبر تخصيص جزء من أوقاتهم للمشاركة في المبادرات الهادفة إلى خدمة المجتمع."

وفي هذا الإطار، قامت الشركة بإطلاق منصة على موقعها الالكتروني لتشجيع المجتمع على المشاركة في مبادرات المسؤولية الإجتماعية عبر التطوع بالوقت، تشتمل المنصة على قائمة بالأنشطة التطوعية التي تتبناها الجمعيات والمؤسسات الخيرية المختلفة ، ويمكن المشاركة في هذه المنصة من قبل الجمهور والمشتركين بالتسجيل إلكترونياً واختيار النشاط الذي يرغبون به. يمكن التسجيل في المنصة عبر زيارة موقع الشركة الالكترونيwww.omantel.om

وأضافت مديرة الصحافة والاعلام :" العطاء جميل ولكن الأجمل أن نعيشه بأنفسنا، ولأن العطاء ليس مقتصرا على الأمور المادية فقط، فإن بإستطاعة الجميع التبرع وإدخال السرور في قلوب الكثيرين، لذا جاءت فكرة  إطلاق منصة تطوعية والتي تعتبر الأولى من نوعها في السلطنة لتسهيل مبادرة التطوع بالوقت والتسجيل الكترونيا مع الجمعيات والمؤسسات الخيرية وأنشطتها المختلفة التي تتناسب مع مهارات الجميع. "

وصاحب حفل الإفطار أيضا معرض يعرف بأهم مبادرات المسؤولية الإجتماعية التي نفذتها الشركة خلال الأعوام الماضية ، وفي هذا السياق قالت مدير الصحافة والإعلام: "تشكل المسؤولية المجتمعية جزءاً لا يتجزأ من إستراتيجية عمانتل وأجندتها السنوية وذلك في إطار إلتزامنا بلعب دور أكبر للمساهمة في التنمية الاقتصادية والاجتماعية بالسلطنة مشيرة إلى أن الجمعية العامة السنوية للشركة تعتمد سنوياً جزءاً من أرباح الشركة لتنفيذ مبادرات ومشاريع تعود بالنفع على المجتمع وأفراده".

كما شارك في حفل الإفطار أبطال الحملة الرمضانية الذين شاركوا في العمل الفني " الخير بوقتك يزيد"، وألهم وجودهم في الحفل جميع الحضور بقصص التطوع وشغفهم لعمل الخير بالتبرع بأثمن مايملكون وهو الوقت.

وكوجه آخر للتطوع بالوقت، شارك فريق " حفظ نعمة" الفريق الشبابي الذي يتطوع بجمع الطعام الزائد من المناسبات خصيصا في شهر رمضان المبارك وتوزيعه على المحتاجين، وقد قام بجمع وتوزيع الطعام الزائد من حفل الإفطار ليستفيد منه أكثر من 260 شخص.

هذا وقد حضر حفل الإفطار السنوي جمع كبير من الإعلاميين، حيث يعد حفل الإفطار السنوي الذي تقيمه عمانتل إحدى أهم الملتقيات السنوية التي تحرص الشركة على إقامتها تقديراً للدور الرائد الذي يلعبه الإعلام وتعزيزاً للعلاقة القائمة التي تربط عمانتل مع مختلف العاملين بوسائل الإعلام في السلطنة.